0d0c19531d6e29f793ed165732978408_XL

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

بعد عام ونيّف من تعطّل المدارس بسبب جائحة الوباء نبتدئُ عامًاً دراسيًّا جديدًا عازمين على العودة إلى أحضان مدارسنا بكل حبٍّ وشوق.

عامًا يحملُ لنا تطلّعات جديدة وطموحات مغلّفة بالإصرار والعزيمة، فكلّ عام وأنتم يا من تسهمون في دوران عجلة العلوم والتربية والمعارف في الوطن الغالي من معلمين وإداريين وطلاب وآباء وأمهات بألف خير، و كل عام وأنتم لطموحاتكم وأحلامكم أقرب وأقرب بتوفيق وتسديد من المولى سبحانه وتعالى.

قبل أسابيع طوينا صفحة جديدة من القضية الفلسطينية التي أصبحت بثبات أهلها ورباط أنصارها بوصلة التربية الجادة التي تزرع في أعماق طلابنا ومعلمينا روح المبادرة والعزيمة والإصرار على التغيير نحو الأفضل، والأقصى كان ولا يزال محرك للطاقات والعزائم التي لا يمكن أن تغيب عن مناهجنا وأهدافنا التربوية، لنصنع لأمتنا مستقبلًا مشرقًا مليئًا بالإنجازات.

عَزَمْنا في أكاديمية المستوى العالي على أن نربّي طلابنا على الإيمان بالله تعالى المرتبط بالعلم النافع البنّاء، ليكونوا بالعلم والإيمان في المستوى العالي الذي يهيئهم لحياة ناجحة في مستواها الفردي والاجتماعي.

في المستوى العالي لا نعد بالكمال بقدر ما نَعِدُ بالاجتهاد والإخلاص في سبيل رضى الله تعالى وثم بناء الإنسان والوطن.
أهلًا بكم في عام دراسيّ جديد

د. مجدي الدرّاس
انتقل إلى أعلى